قد حفظنا حسينا كقصيدة و كالصلاه عقيدة

.

2022-12-03
    ليش الواعد تدمع عيونه ف الدعاء